أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عربية / أخبار مصر / بعد البيض الصيني البلاستيك: مجلس الوزراء يرد على أنباء طرح سمك صيني بلاستيكي بالأسواق والزراعة تكشف حقيقة تحول مرض الجلد العقدي لوباء

بعد البيض الصيني البلاستيك: مجلس الوزراء يرد على أنباء طرح سمك صيني بلاستيكي بالأسواق والزراعة تكشف حقيقة تحول مرض الجلد العقدي لوباء

أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي منصة واسعة لتدداول الكثير من الأنباء، وهناك من الشعب من يصدق هذه الأنباء دون تحرى صحتها من عدمه، وكان آخر ما تم تداوله بقوة خلال الأيام الماضية هو انتشار ما يسمى بـ البيض الصيني البلاستيك، وقامت مواطنة في مدينة الإسكندرية بتحرير محضر بذلك بعد اكتشافها أن البيض الذي قامت بشراءه هو بيض بلاستيك، الأمر الذي استدعى مديرية الأمن بالمحافظة أن ترد على هذه الأنباء، وتؤكد بعد تحريات وحملات تفتيشية واتصالات مع الوزارات المختلفة أنه لا صحة لذلك إطلاقاً وأن مصر عندها اكتفاء ذاتي من البيض.

حقيقة طرح الحكومة لأسماك صيني بلاستيكية بالأسواق

وبعد البيض البلاستيك تم تداول أنباء أخرى عن قيام الحكومة بطرح السمك الصيني البلاستيك في الأسواق والذي يشكل خطورة كبيرة على صحة الإنسان، وحول هذا الأمر أكد مجلس الوزراء أنه تواصل مع وزارة الزراعة، والتي أكدت بدورها عدم وجود أي أسماك من هذا النوع في الأسواق المصرية، كما أشارت الزراعة أن مصر لا تستورد أسماك من الصين، وأن الأسماك المستوردة تخضع لجميع المعايير العالمية، وأن ما يتردد حول هذا الشأن من قبيل الشائعات التي لا ساس من الصحة.

حقيقة إلغاء إجازة السبت للعاملين بالدولة

فواز يكشف الأسباب الحقيقية لطلاقه لمي سليم

مرض الجلد العقدي

كما ترددت أنباء عن انتشار مرض الجلد العقدي في المواشي وأنه أصبح وباء في مصر، وعدم قدرة الحكومة على مواجهته، وحول هذا الأمر أكدت الزراعة أنه المرض ظهر في ثلاث محافظات فقط وهي الفيوم وبني سويف والمنيا، وتم محاصرته والقضاء عليه.

البطيخ المسرطن

كما ترددت أيضاً أنباء عن وجود بطيخ تم حقنه بمواد مسرطنة منتشر في الأسواق، الأمر الذي نفته وزارة الزراعة مناشدة جميع وسائل الإعلام بتحري الدقة.

المصدر: نجوم مصرية

عن admin

شاهد أيضاً

توقعات هيئة الأرصاد الجوية المصرية | حول طقس ودرجات الحرارة ليوم الاثنين 23-7-2018

استمرارً لخدمات موقع نجوم مصرية لمتابعيها، نقدم إليكم التقرير الشامل المفصل حول جميع المعلومات والبيانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *