أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / خالد عبد العزيز يعقد إجتماعاً مع إتحاد الكرة بشأن أزمة صلاح

خالد عبد العزيز يعقد إجتماعاً مع إتحاد الكرة بشأن أزمة صلاح

عقد المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، إجتماعاً مع أعضاء إتحاد الكرة في مصر، برئاسة كابتن هاني أبو ريدة، رئيس الإتحاد المصري لكرة القدم؛ و ذلك من أجل إنهاء أزمة محمد صلاح لاعب منتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي مع إتحاد كرة القدم في مصر.

وكما تعهد المهندس خالد عبد العزيز، بأنهاء هذه الأزمة، لكن إتضح أنه فشل في بداية الأمر، ذلك وفقاً لما نشره محمد صلاح علي حسابها الشخصي بمواقع التواصل الإجتماعي”تويتر” تويته عبر فيها علي أسفه “لأسف التعامل سئ لغاية وكنت أتمني أنه يكون أرقي من كدا”.

ولكن بعد بثواني نشر محمد صلاح تويتة”أنا بشكر كل الناس علي دعمهم الكبير ده لية، و رد فعلهم كان غير عادي، أنا بشكركوا مرة تانية وإن شاء الله في طريقنا لحل”.

وكان المهندس خالد عبد العزيز، قد أجري إتصالاً هاتفياً، خلال برنامج”كل يوم” الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب، المذاع علي فضائية ON E.

وقال المهندس خالد عبد العزيز” إحنا من إمبارح في إجتماعات متواصلة، ومافيش أي مشاكل ومحمد صلاح ابننا و نجم كبير ومش ممكن حقوق تجارية أو مشاكل في صورة أو إعلان تأثر علي أدائه”.

وأضاف أيضاً” هو بالنسبالنا شاب ناجح وبيمثلنا في كل مكان، هو مابيتكلمش في فلوس ولا حاجة وكمان إتحاد الكورة مقدر جداً أنه عنده عقود و وكلاء وبيتعامل مع أندية محترمة ومحترفة وبيتعامل مع نظام عالمي”.

وأشار أيضاً”بس إتحاد الكورة بيعرف القواعد وكمان إتحاد الكورة بيعرف إية الصح؛ لأنه الأكبر، وكمان لا مليون ولا 2 مليون تفرق معاهم”.

وأكد أيضاً” الأتحاد الكرة ماعندوش مشكلة في أي حاجة، ماينفعش الحاجات دي تأثر علي تركيز محمد صلاح، وبيتمني أنه يؤدي أداء جيد خلال المباراة القادمة مع ليفربول، وإحنا جاهزين لحل المشكلة”.

وأوضح أيضاً” أن محمد صلاح وزمايله بذلوا مجهود كبير؛ من أجل الوصول لكأس العالم، لكن إتحاد الكرة هو سبب النجاح، وإتحاد القدم ليه رعاته ومحمد صلاح ليه رعاته وإتحاد الكرة أكد أن مافيش مشكلة”.

المصدر: نجوم مصرية

المصدر: نجوم مصرية

عن admin

شاهد أيضاً

موعد مباراة نهائي كأس العالم 2018 والفرق المتوقعة والقنوات الناقلة لها

ينتظر الملايين مباراة نهائي كأس العالم 2018، وهي المباراة المصيرية التي ستحدد الفائز في النهاية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *